الارشيف / لايف ستايل

اقرأ خبر : هل تتحول التهابات الجيوب الأنفية إلى حساسية صدر؟.. طبيب يجيب

شكرا لقرائتكم اقرأ خبر : هل تتحول التهابات الجيوب الأنفية إلى حساسية صدر؟.. طبيب يجيب

موسوعة بصراوي الاخبارية - كتبت نسرين هادي: صحة

التهابات الجيوب الأنفية- تعبيرية

شهدت مصر حالة من عدم الاستقرار في الطقس، وسقوط أمطار غزيرة على عدد كبير من المناطق، مصاحبة بتقلبات جوية كثيرة، وتوقعت الهيئة العامة للأرصاد الجوية في مصر استمرار سقوط الأمطار، محذرة المواطنين من التقلبات الجوية، التي قد تؤدي للإصابة بأمراض الشتاء مثل الحساسية والزكام، وتتساءل العديد من السيدات خوفًا على أبنائها هل التهابات الجيوب الأنفية تتحول إلى حساسية الصدر؟ حتى تتخذ الإجراءات المناسبة، لذلك نقدم من خلال «موسوعة بصراوي الاخبارية»، إجابة طبيب أمراض الصدر عن السؤال.

هل تتحول الجيوب الأنفية لحساسية الصدر؟

قال الدكتور إسلام غنيم، أخصائي الأمراض الصدرية، لـ«موسوعة بصراوي الاخبارية»، إنّ حساسية الصدر تحدث نتيجة الالتهاب في ممرات الهواء عندما يبالغ الجهاز المناعي في ردة الفعل، وذلك يحدث من خلال الجيوب الأنفية، فالعلاقة بين التهابات الجيوب الأنفية وحساسية الصدر تتمثل في أن إهمال علاج التهاب الجيوب الأنفية سيؤدي إلى الإصابة بحساسية الصدر، وهذا ليس بسبب الإفرازات النخامية الناتجة عن التهاب الجيوب الأنفية، بل بسبب امتداد الحالة الالتهابية.

أعراض التهاب الجيوب الأنفية

وأضاف أن أعراض التهاب الجيوب الأنفية، تتمثل فيما يلي:

- الصداع الشديد.

- الرؤية ضبابية.

- ارتفاع في درجة الحرارة.

- نزول الماء من الأنف في حال التهابها بشدة.

15333619871557148825.jpg

- رائحة فم كريهة.

- ألم في فك الأسنان.

- الشعور بالضجر والضيق.

نصائح للوقاية من أمراض الشتاء

ونوه «غنيم» أن مرضى الجيوب الأنفية يلازمهم حساسية الصدر في مثل تلك الأجواء المتقلبة وتواجد الأتربة، وفي حال عدم الالتزام بالتعليمات الصحية السليمة يكونون عرضة لمضعفات خطيرة قد تصل للإصابة بالربو، وقدم روشتة نصائح للوقاية:

- غسل الأنف بالماء وتناول المياه بنسب كبيرة.

- استنشاق بخار الماء الذي له دور كبير في تخفيف الالتهابات الموجودة بالجيوب الأنفية.

- والاهتمام بالمشروبات الساخنة بشكل مستمر.

- يجب على المدخنين الإقلاع عن التدخين والبعد أيضًا عن استنشاق الأدخنة.

- وفي حال الأطفال يجب إبعادهم تماما عن أي مصادر للأدخنة لأنها تساهم في تهييج الغشاء المخاطي للأنف.

- إذا تفاقمت الحالة تجنب الخروج من المنزل.

8652941561670759216.jpg

تجنب حساسية الصدر والجيوب الأنفية

وأضاف أنه يجب تجنب المثيرات مثل المواد الكيميائية، والغبار التي تتسبب في تفاقم أعراض التحسس الصدري والتعرض للنوبات، مع الحرص على تهوية المنزل والجلوس في أماكن جيدة التهوية، وفي حالة تفاقم المرض يجب اللجوء إلى الطبيب لأن ذلك يساعد في تغيير نظام مناعة الجسم ومنع حدوث النوبات، من خلال الانتظام في تناول الأدوية بالخطة العلاجية والأدوية الوقائية التي يصفها الطبيب لتقليل تفاقم أعراض حساسية الصدر وحدوث النوبات.

شكرا لقرائتكم اقرأ خبر : هل تتحول التهابات الجيوب الأنفية إلى حساسية صدر؟.. طبيب يجيب انتهى الخبر

شكرا على زيارتك ارتس اخبار الفن
هن

قد تقرأ أيضا